السبت، 3 فبراير 2018

موسم صيد الغزلان

للإنضمام معنا في جروب نقرأ لنرتقي اضغط هنا


- شرح طريقة التحميل بالصور اضغط هنا

عن الكتاب : في مُستقبل بعيد، وفي توقيت مرور الُمَذَّنب بالسماء، يستيقظ "نديم" على وميضٍ بعدسته؛ "تم تسجيل حلم واحد"؛ سيدة غجرية حمراء الشعر تقف في قاع البحر، ترفع رأسها لتنظر ناحيته. وبعد ساعاتٍ من حلمه، وفي أثناء إلقاء محاضرته على المسرح، يتفاجأ بالغجرية تجلس بين الحاضرين!
في ذلك اليوم سيتلقى "نديم" دعوة لزيارة غير متوقعة، تجربة يتمنى الكثيرون خوضها...
ما داموا لا يدركون نهايتها...
فبعض الحقائق من الأفضل أن تبقى في الظلام.
في روايته السادسة، وبدون مرور بالحاضر، ينطلق الكاتب أحمد مراد مباشرةً من التاريخ المصري القديم إلى المستقبل.. رواية تتنبأ بعالَم تُلقَى بذورە الآن، وتناقش الصراعَ الأبدي بين العقل، وأعظم القناعات على الإطلاق.
تتعدد الحيوات .. و العقل مصباح واحد .. و الرغبة الجامحة واحدة ..
ستكتشف يوما أن حياتك لم تكن سوى حداد او حانوتى او حاخام او غيرهم …لكنها سمة واحدة …
سمة صيد الغزلان …
فى موسم صيد الغزلان .. تستعد الاسود و تستعرض الغزلان …لتبدأ المعركة … معركة الصيد المقدسة و الاتحاد الأبدى …و كلاهما فريسة .. فالغزلان فريسة الاسود و الاسود فريسة ولع الصيد …
هنا الاسد لم يكتف بغزال واحد .. فقد عفى عليه الزمن .. و اشتعلت في الأسد جينات الصيد حتى رأى غزالا أبيضا .. بشعر احمر طويل و نمش يغطى الكتفين .. غزال غجرى قد تمرد عن القطيع حتى نهشته الاسود …
رغم ان الجميع قد وقع فى حب ” تاليا ” التى صارت سرابا .. فقد أدركوا أن ذاك الغزال الذى لا زال يكسوه بقايا جمال قديم هو الحقيقة .. هو اول من علم الاسد الصيد .. فكبر و نمت اظافره فكان اول من خدشه هو ذلك الغزال …
فى موسم صيد الغزلان .. أنت مسئولا عما فعلته فى حيواتك السابقة .. فان سبق و عشت حاخاما او موسيقيا او عالما ملحدا فتوخى الحذر فيما تفعل… فموسم ” صيد الأسود ” على وشك البدء !

لينك التحميل
تحميل

للإنضمام معنا في جروب نقرأ لنرتقي اضغط هنا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق